وضع إشارة: العائلة

هناك 22 نتيجة ل "العائلة"

العمل على تحسين الثقة (1): أكثر من مجرّد ألعاب فيديو

​تسعى فيديوهات "العمل على تحسين الثقة" الذي ننشر اليوم الجزء الأول منه، على مساعدة الأهل في مهمتهم التربويّة. وتلقي الضوء على بعض تعاليم القديس خوسيماريا الذي أحبّ بشغف الحريّة ودور الأهل التربوي. ​

العمل والعائلة

العمل والعائلة

ليس من السهل التوفيق بين العمل والعائلة دائمًا، ولكنّنا نستطيع أن نتعلّم الكثير من العائلة المقدّسة. وهذا ما ستذكّرنا به سلسلة المقالات حول تقديس العمل.

مغامرة تقوية العائلة

مغامرة تقوية العائلة

تعمل زينة بدوام كامل، وتسعى إلى التوفيق بين عملها وعائلتها، كونها متزوّجة وأمّ لولدين. تُحدّثنا عن خبرتها وعن مبادرة "الإرشاد العائليّ" التي تقوم بها، والتي تسعى إلى مساعدة الأهل في دورهم التروبي، وتشرح لنا كيف تساعدها التنشئة المسيحيّة التي تتلقاها في الـ"أوبس داي" على إتمام كل ذلك.

شهادات حياة
10 أفكار تساعدك على الإستفادة من عطلة الصيف مع العائلة

10 أفكار تساعدك على الإستفادة من عطلة الصيف مع العائلة

يقدّم فصل الصيف فرصة ثمينة للعائلات من أجل القيام بمشاريع وبرامج تجمع كل أفرادها، ومن أجل شدّ روابط الصلة التي تربط بعضهم ببعض. ولكن الحلقة الأصعب تكمن في الإجابة عن السؤال التالي: وماذا نفعل في وقت الفراغ؟

أخبار أخرى

"فلنبدأ": توسيع العائلة!

يدعونا البابا فرنسيس إلى عيش حضارة الدمج واللقاء وإلى وضع حدّ لحضارة النبذ. وفي هذا السياق، ينقل هذا الفيديو، الذي يأتي ضمن سلسلة "فلنبدأ"، خبرة أشخاص قد سعوا إلى جعل قلوبهم أكثر اتساعًا وعائلتهم أكثر امتدادًا.

شهادات حياة
عشرة أسئلة عن الزواج

عشرة أسئلة عن الزواج

يجيب القديس خوسيماريا على عشرة أسئلة متعلّقة بالحب والزواج والخطوبة والإخلاص وتربية الأطفال، بالإضافة إلى القيم الرئيسية في تحقيق عائلة موحّدة، وما يحدث للأزواج غير القادرين على الانجاب...…

نصوص للتأمّل
شهرٌ يفصلنا عن اختتام السنة المريمية للعائلة

شهرٌ يفصلنا عن اختتام السنة المريمية للعائلة

في 28 كانون الأول 2014، تم افتتاح السنة المريمية للعائلة في الـ"أوبس داي" لوضع كل العائلات بين يدي العذراء مريم، وفي ظل شفاعتها. وقبل شهر على اختتامها، ننقل إليكم مجموعة من النصوص التي نشرناها في إطار هذه السنة، بهدف الإستفادة منها، وعيشها حتى النهاية.

المشاركة: فضيلة "ثمينة" للعائلة

المشاركة: فضيلة "ثمينة" للعائلة

تطرق البابا فرنسيس في مقابلته العامة، إلى أهمية "المشاركة" في الأسرة، معتبراً أن "العائلة التي لا يأكل أفرادها معًا، أو لا يتحدّث أفرادها مع بعضهم البعض خلال جلوسهم على المائدة بل يشاهدون التلفاز أو الهواتف الذكيّة فهي "ليست بعائلة".

سرّ الأمانة الزوجية

سرّ الأمانة الزوجية

خصص البابا فرنسيس مقابلته الأسبوعية في 21 تشرين الأول، لشرح وعد الوفاء الذي يقطعه الأزواج، وشدد على أن "الواقع العائلي بأسره قائم عليه، وهو يحمل في طياته التزام قبول الأبناء وتربيتهم. لكنّه يتحقّق أيضًا من خلال الاعتناء بالوالدين المسنّين، وفي حماية الأعضاء الأشدّ ضعفًا في العائلة".