الأرشيف

هناك 633 نتيجة

Como recuerda el Papa, siempre tenemos necesidad de contemplar el misterio de la misericordia. Es fuente de alegrٍa, de serenidad y de paz. Los Salmos, en modo particular, destacan esta grandeza del proceder divino.
Ofrecemos en pdf, epub y kindl los Salmos mencionados en la Bula Misericordiae Vultus e incluimos el Magnificat, canto que la Virgen dirigi a Dios cuando fue a visitar a su prima santa Isabel.

تنظيم
صفحة جديدة من تاريخ الكنيسة الكاثوليكية في الإمارات العربية المتحدة

صفحة جديدة من تاريخ الكنيسة الكاثوليكية في الإمارات العربية المتحدة

يسافر "أبونا فرّان" من بيروت إلى دبيّ كلّ شهر من أجل توفير الدعم الروحي لأعضاء الـ"أوبس داي" والمعاونين الذين يعيشون في الإمارات العربية المتّحدة. أمّا هذه المرة، اتّجهت الرحلة نحو أبو ظبي، فقد كان من بين الكهنة الذين شاركوا في القداس الذي احتفل به الحبر الأعظم. وإليكم القصة بقلم الأب فرّان.

home
دع نفسك تُفاجَأ بأبٍ طيّب

دع نفسك تُفاجَأ بأبٍ طيّب

مقالٌ بقلم المونسنيور فرناندو أوكاريز، حبر الـ"أوبس داي" (عمل الله)، نُشرَ في 26 كانون الثاني/يناير 2019 في صحيفة "لا رازون"، في إطار اليوم العالمي للشباب لعام 2019.

ملفات أخرى

الإتجار بالبشر

يشير البابا فرنسيس في شريط فيديو شباط 2019، إلى أن "هناك قضايا حيث أنّك ملزم أخلاقياً بإتخاذ موقف، مثل الإتجار بالبشر. لا يمكنك أن تكون محايداً. إذا لم تتخذ موقف ضدّه، إذا كنتَ لا تفعل شيئاً لمحاربته، فأنت تساهم في إستمرار وجود هذا الظلم الهائل". ويدعو إلى فتح العيون على الواقع وفتح القلوب للضحايا.

تفاصيل العجيبة التي نُسبت للمكرمة غوادالوبي أورتيز دي لاندازوري

منح البابا فرنسيس موافقته لمجمع دعاوى القديسين بعد ظهر أمس لإصدار مرسوم الموافقة على عجيبة نُسبت إلى شفاعة غوادالوبي أورتيز دي لاندازوري (1916- 1975)، وهي عضو في الـ"اوبس داي"، وذلك في 9 حزيران 2018. ينقل هذا الفيديو تفاصيل هذه العجيبة التي نُسبت إليها. يمكن اختياراللغة العربية بين قائمة اللغات المترجم إليها الفيديو.

ملفات التقديس

في خدمة السلام

يدعو البابا فرنسيس في شريط شهر تشرين الثاني إلى الصلاة معًامن أجل "أن تسود لغة الحبّ والحوار دائمًا على لغة الصراع".

تعرّف إلى الـ"أوبس داي" في لبنان

تعرّف إلى الـ"أوبس داي" في لبنان

في تشرين الثاني من العام 1996، بدأ العمل الرسولي الثابت للـ"اوبس داي" في لبنان. واليوم، وبعد 22 عامًا، يخبرنا نائب حبر الـ"أوبس داي" في لبنان، الأب دومينيك حلو، عن تطوّر هذه المؤسسة محليا وعن كيفيّة قيامها بنشاطاتها ضمن الكنيسة الكاثوليكية.