زيارة رعويّة للأب الحبري إلى إيرلندا

إنطلق المونسنيور فرناندو أوكاريز، حبر الـ"أوبس داي"، إلى إيرلندا صباح الـ18 من نيسان، في أوّل زيارة رعويّة له كأبٍ حبريّ منذ انتخابه في كانون الثاني الماضي. وستستمرّ هذه الزيارة إلى الـ21 من الشهر الجاري.

ملفات أخرى
Opus Dei - زيارة رعويّة للأب الحبري إلى إيرلندا

إستقبل عدد من مؤمني حبريّة الـ"أوبس داي" الأب الحبري المونسنيور فرنارندو أوكاريز في مطار العاصمة الإيرلنديّة دبلين، بعدما حطّت طائرته الآتية من روما قبل ظهر الثلاثاء 18 نيسان.

وبعد ساعات قليلة على وصوله، توجّه إلى مدرسة "روزمونت" حيث أعطى محاضرة إلى بعض مؤمني الحبريّة، ومن ثمّ، ألقى التحيّة على المجلس الإداري للمدرسة.

وفي وقتٍ لاحقٍ، اجتمع مع عدد من نساء الحبريّة، وقال لهنّ: "إنّه لمن الواضح أن الـ"اوبس داي" كانت دائمًا بين أيدينا، ولكن الآن، وبطريقةٍ ما، يمكننا أن نشعر بأنها كذلك بشكلٍ أكبر بعد رحيل الأب خافيير (المونسنيور خافيير اتشيفاريّا، الحبر السابق) إلى السماء"، لافتاً إلى إنه، وإلى جانب إدراك هذا الأمر، "يجب أن نرفع المزيد من الشكر للربّ على هذه الثقة التي أعطانا إيّاها على الرغم من أننا لا نساوي إلاّ القليل".

وأضاف: "إن كلّ واحدٍ منّا وفي كلّ أقطار العالم، يجعل الـ"أوبس داي" واقعًا"، موضحًا أنه "يجدر بهذه الحقيقة أن تملأنا فرحًا لأننا نعلم أنّ ما نقوم به هنا والآن، يساعد أخواتنا وإخوتنا في أستراليا والصين والولايات المتّحدة الأميركيّة، وإسبانيا، وفرنسا وفي كلّ مكان".

وفي خلال يومه الأوّل في إيرلندا، أجرى المونسنيور أوكاريز عدداَ من اللقاءات في مركز المفوضيّة الإقليميّ للحبريّة في إيرلندا.

للمزيد من المعلومات عن زيارة حبر الـ"أوبس داي" الرعويّة إلى إيرلندا، يمكن الضغط على الرابط التالي: www.opusdei.ie (في اللغة الإنكليزيّة).