الشباب يقولون كلمتهم(1): ماتيلدا #سينودس2018

لقد دعانا البابا فرنسيس مراراً إلى الإصغاء للشباب، وإلى التحدّث إليهم من دون أي خوف. إن سلسلة "الشباب يقولون كلمتهم" تهدف إلى نقل إجابة بعض الشباب من حول العالم على أسئلة قد طرحها البابا، قبيل انعقاد سينودس الشباب. في هذا الفيديو الأول، تتحدث ماتيلدا، وهي معلّمة إيطالية-سويديّة تعيش في ستوكهولم، عن إعادة اكتشافها لقيمة الإيمان على إثر مشاركتها بالأيام العالمية للشباب في كراكوفيا عام 2016. تنطلق هذه السلسة من بعض الجمل التي قالها البابا فرنسيس في إجتماع تحضيري للسينودس، وقد انعقد في روما في آذار الماضي، مع شباب قادمين من القارّات الخمس. وفي ذلك الإجتماع، شجعنا "للتحدّث بشجاعة. من دون خجل. فأنتم تعرفون كيفية التحدّث على هذا النحو". (يمكن اختيار اللغة العربية بين قائمة اللغات المترجم إليها الفيديو).

شهادات حياة