أهذا ممكن؟... إنها دورا!

أهذا ممكن؟... إنها دورا!

طلبنا من مجموعة من الشباب اكتشاف المهنة التي نتحدث عنها عبر مفاتيح قدّمناها لهم: تتطلب هذه المهنة قدرة تنظيمية وحسّ المبادرة واستخدام المخيّلة والإبداع واتخاذ القرارات والعمل ضمن فريق. ظنّ هؤلاء الشباب أن الأمر يتعلق بمدير أعمال أو بطبيب أو بمهندس أو بمدرّس... وعندما سألناهم إذا ما يعرفون شخصاً يجسّد هذه الخصائص، لم يتخيّل أحد أننا كنا نتطرق من خلالها إلى امرأة كانت مهنتها عاملة منزل: دورا دل هويو. "افعل كل شيء بمحبّة وسترى الروائع التي سينتجها عملك. ثمار لذيذة، بذور للأبدية!" (القديس خوسيماريا اسكريفا)

ملفات أخرى