تهنئة الأب الحبري بعيد الميلاد (٢٠٢٠)

يهنّئ الأب الحبري المونسنيور فرناندو أوكاريز المؤمنين يعيد الميلاد الجيد طالبًا أن نحمل معنا، إلى مغارة بيت لحم، همومنا وآلامنا كلّها، واضعينها أمام العائلة المقدّسة.

الرسائل الرعوية
Opus Dei - تهنئة الأب الحبري بعيد الميلاد (٢٠٢٠)

بناتي وأبنائي الأعزّاء، ليحفظكم يسوع لي!

يتّسم عيد الميلاد هذه السنة بطابعٍ مختلفٍ، نظرًا للأزمة الصحّية العالمية التي نعيشها. لعلّنا نحمل معنا، إلى مغارة بيت لحم، همومنا وآلامنا كلّها، واضعينها أمام العائلة المقدّسة.

لنتأمّل الطفل يسوع مضّجعًا في المذود أو محمولًا على ذراع أمّه، في مكان فقيرٍ لا شيء فيه. فهذا يساعدنا على أن ننظر بعين الإيمان لنفهم المعنى الإلهي والإنساني لما يجري من أحداث، محاولين أن نكتشف من خلالها محبّة الله لكلّ واحد منّا. فالطفل يسوع يدعونا إلى العيش بقلبٍ حرٍّ طليقٍ، متحرّرٍ من الأشياء الدنيوية، ليكتشف ما الأهمّ فعلًا.

فلْنَضعْ نوايانا بين يديّ القدّيس يوسف، بشكلٍ خاصٍّ في خلال هذه السنة الخاصّة التي كرّسها البابا فرنسيس له.

بكامل محبّتي، أبارككم، وأتمنّى لكم ميلادًا مجيدًا.

أبوكم


Z:\Personales\Carlos A\Proyectos desc caf\VIC\cartas y mensajes\firmas manuscritas\firma Padre 600.tif

فرناندو

ميلاد ٢٠٢٠